المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الرد على شبهة زيار ة الله للحسين (ع ) + بيان زيارة الله لأئمة السنة من كتبهم


كربلائية حسينية
04-30-2009, 02:58 PM
بسمه تعالى

يطنطن الوهابية على رواية زيارة الله للامام الحسين عليه السلام و يثيرونها كلما شعروا أنهم محاصرون و لا حيلة لهم فيرمون الشيعة بالتجسيم و هم بالتجسيم واقعون ( لشوشتهم http://www.saifoali.org/up/files/6qtwyw047wtuka4ttwdn.gif (http://www.saifoali.org/up/files/6qtwyw047wtuka4ttwdn.gif)) و في هذا البحث نرد على الشبهة و من بعدها نحييهم بتحية أفضل من تحيتهم و نرد لهم هذه الروايات من أمهات كتبهم القائلة بالتجسيم و زيارة ربهم لأئمتهم فتابعوا ..
أولا نورد الشبهة من كتب الشيعة ..
أحدّثني أبي وأخي وجماعة مشايخي ، عن محمّد بن يحيى وأحمد بن إدريس ، عن حمدان بن سليمان النّيسابوري ، عن عبد الله بن محمّد اليماني ، عن منيع بن حجاج ، عن يونس ، عن صفوان الجمّال ، قال : قال لي أبو عبد الله (عليه السلام) لمّا أتى الحيرة : هل لك في قبر الحسين (عليه السلام) قلت : وتزوره، جعلت فداك ! قال : وكيف لا أزوره, والله يزوره في كلّ ليلة جمعة، يهبط مع الملائكة إليه ، والأنبياء والأوصياء ، ومحمّد أفضل الأنبياء، ونحن أفضل الأوصياء ، فقال صفوان : جعلت فداك! فنزوره في كلّ جمعة ، حتّى ندرك زيارة الرّب ، قال : نعم يا صفوان ، إلزم ذلك؛ يكتب لك زيارة قبر الحسين (عليه السلام) وذلك تفضيل وذلك تفضيل .
الرد على الشبهة :
أولا كعادته الوهابي يبتر كل ما تقع يديه عليه و يدلس ليوهم القارئ أنه على حق و الحق عنه بعيد .. و بعيد جدا ...
فقد بتروا تعليق العلامة المجلسي و تعليق العلامة الأميني على الرواية و شرحه لها ...
فقد قال العلاّمة المجلسيّ ـ رحمه الله ـ : زيارته تعالى كناية عن إنزال رحماته الخاصّة ـ صلواته عليه وعلى زائريه ـ . وقال العلاّمة الاُميني ـ رحمه الله ـ : زيارة الرَّبّ سبحانه في هذا الحديث وما في ص 35 إمّا توجيه عنايته الخاصّة بإسبال فيضه المتواصل عليه ، أو إبداء شيءٍ مِن مظاهر جلاله العظيم الّذي تجلّى للجبل فجعله دَكَاً وَخَرَّ مُوسى صَعِقاً ، والإمام عليه السلام كان يزوره ليدرك هاتيك العناية الخاصّة ، أو يشاهد تلك المظاهر اللَّطيفة الّتي كانت لتشريفهم ، ولذلك كانوا يتحمّلون مشاهدته ، ولأنّ مقامهم أرفع مِن مقام موسى الّذي لم يتحمّله .
و هذا رابط كامل الزيارات مع الشرح الذي فيه ..
http://www.rafed.net/books/doaa/kamil/k09.html

التفصيل أكثر :
زيارة الرب في الرواية كناية عن انزال رحماته الخاصة عليه وعلى زائريه، أو ابداء شيء من مظاهر جلاله العظيم الذي تجلى للجبل فجعله دكاً وخرّ موسى صعقاً.
ولابد أن لا يفهم من زيارة الرب والهبوط النزول من مكان مرتفع إلى أخر منخفض أو الانتقال من مكان إلى آخر الذي يستلزم الجسمية المنزه عنها سبحانه وتعالى، بل معناه ان الزائر يكون كأنما زار الرب وان ذلك نظير قوله تعالى في الحديث القدسي ( أنا جليس من ذكرني ) فزائر الحسين (عليه السلام) قريب من الرب كأنه زائر له كما الذاكر لله كأنما هو مجالس لله تعالى.
وكل ذلك لابد أن يفهم على أساس حالة معنوية يرتقي الزائر بها فيتقرب من الله تعالى كانه يدرك زيارة الرب ويدرك زيارة الأنبياء والأوصياء .
وقد فهم ذلك من الحديث كل من تطرق إلى شرحه من علماء الإمامية مثل المجلسي في (البحار ج98 ص60) والحر العاملي في (الوسائل ج14 ص480) .

كما انه لابد أن نعرف عدم امكان النظر إليه سبحانه وتعالى، فلابد ان لا نتوهم من ادراك زيارة الرب اننا نستطيع النظر إليه يقول تعالى: { قَالَ رَبّ أَرني أَنْظرْ إلَيْكَ قَالَ لَنْ تَرَاني وَلَكن انْظرْ إلَى الْجَبَل فَإن اسْتَقَرَّ مَكَانَه فَسَوْفَ تَرَاني فَلَمَّا تَجَلَّى رَبّه للْجَبَل جَعَلَه دَكّاً وَخَرَّ موسَى صَعقاً فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سبْحَانَكَ تبْت إلَيْكَ وَأَنَا أَوَّل الْمؤْمنينَ }
(الأعراف:143), و(لن) تفيد التأبيد بمعنى انك لا تستطيع النظر إليَّ إلى الأبد ببصرك هذا. وقد دل الدليل العقلي على عدم إمكان النظر إليه تعالى لأن ذلك يستلزم محدودية الباري عز وجل فإن النظر إليه واثبات الحدود له تعالى يبطل كونه لا متناه الذي ثبت بالدليل.

و أيضا إن الله تعالى قرن ذاته الشريفة بذات نبيه الخاتم صلى الله عليه وآله وسلم، فجعل كل ما يصدر من نبيه صادرا منه، وكل ما يأتي إلى نبيه آتيا إليه، فعلى هذا يكون معنى زيارة الله تعالى للحسين (عليه السلام) زيارة نبيه (صلى الله عليه وآله) إليه كل جمعة، هذا وذيل الرواية يشهد بأن معنى الهبوط مجازي كما في قوله تعالى : {وَجَاءَ رَبُّكَ وَالْمَلَكُ صَفًّا صَفًّا} لمكان قوله عليه السلام: ”وذلك تفضيل وذلك تفضيل“، فهو هبوط النبي (صلى الله عليه وآله) الذي يكون ممثلا عن الله تعالى، ولا مانع من انضمام هذا المعنى إلى معاني أخرى كهبوط الرحمة الإلهية مثلا وهو عين ما نقوله في الآية الشريفة إذ نؤولها بمعنى {وجاءت رحمة ربك }لضرورة عدم التجسيم.

رواية أخرى و شبهة أخرى يأتون بها :


يقول الوهابية إن الله عز وجل يزور الأئمة عليهم السلام كما جاء في كتبكم ...
اقتباس:
كامل الزيارات لبن قولويه ص 141 ح 166 و ح 174

حدثني أبي رحمه الله ، عن سعد بن عبد الله ، عن محمد بن عيسى بن عبيد اليقطيني ، عن محمد بن سنان ، عن أبي سعيد القماط ، عن ابن أبي يعفور ، عن أبي عبد الله عليه السلام ، قال : بينما رسول الله صلى الله عليه وآله في منزل فاطمة عليها السلام والحسين في حجره إذ بكى وخر ساجدا ثم قال : يا فاطمة يا بنت محمد ان العلي الاعلى تراءى لي في بيتك هذا في ساعتي هذه في أحسن صورة وأهيا هيئة ، وقال لي : يا محمد أتحب الحسين عليه السلام ، فقلت : نعم قرة عيني وريحانتي وثمرة فؤادي وجلدة ما بين عيني ، فقال لي : يا محمد - ووضع يده على رأس الحسين عليه السلام - بورك من مولود عليه بركاتي وصلواتي ورحمتي ورضواني ، ولعنتي وسخطي وعذابي وخزيي ونكالي على من قتله وناصبه وناواه ونازعه ، اما انه سيد الشهداء من الأولين والآخرين في الدنيا والآخرة .

الرد
إن هذا الحديث لا يمكن الإعتماد عليه بشكل قطعي فمحمد بن سنان ضعيف على المشهور
قال السيد الخوئي : ولولا أن ابن عقدة ، والنجاشي ، والشيخ ، والشيخ المفيد ، وابن الغضائري ضعفوه ، وأن الفضل بن شاذان عده من الكذابين ، لتعين العمل برواياته ، ولكن تضعيف هؤلاء الاعلام يسدنا عن الاعتماد عليه ، والعمل برواياته (1)
وهذا الحديث تم تأويله من علماء الشيعة
قال العلامة المجلسي : إن العلي الأعلى أي رسوله جبرئيل أو يكون الترائي كناية عن غاية الظهور العلمي ، وحسن الصورة كناية عن ظهور صفات كماله تعالى له ، ووضع اليد كناية عن إفاضة الرحمة (2)

فالرواية ضعيفة سنداً على المشهور ويتم شرحها إن صح السند لأنها تنافي أصل من أصول المذهب وهو توحيد الله وعدم نسبة الجسمانية لهُ

---[ المصادر ]---

(1) معجم رجال الحديث 17/169

(2) بحار الأنوار 44/238
================

شبهة ثالثة و رواية أخرى نرد عليها ..

و يستشهدون بهذه الرواية و ينسخونها و يلصقونها بدون عيون ( و الله إننا لنضحك على ما يوقعون أنفسهم فيه من ورطات )
الله يصافح الحسين ويقعد معاه على السرير :http://www.imshiaa.com/vb/images/smilies/eek.gif

كما روى الشيخ العالم العلاّم ميرزا محمد تقي الملّقب بحجة الإسلام هذه الرواية نقلا من مدينة المعاجز عن دلائل الطبري : قال أخبرني أبو الحسين محمد بن هارون عن أبيه عن أبي علي محمد بن همام عن أحمد بن الحسين المعروف بابن أبي القاسم عن أبيه عن الحسين بن علي عن محمد بن سنان عن المفضل بن عمر قال: قال أبو عبد الله (ع) لما منع الحسين(ع) وأصحابه الماء نادى فيهم من كان ظمآن فليجئ فأتاه رجل فيجعل إبهامه في راحة واحدهم فلم يزل يشرب الرجل حتى ارتووا فقال بعضهم والله لقد شربت شرابا ما شربه أحد من العالمين في دار الدنيا فلما قاتلوا الحسين(ع) فكان في اليوم الثالث عند المغرب أعقد الحسين رجلا منهم يسميهم بأسماء آبائهم فيجيبه الرجل بعد الرجل فيقعد من حوله ثم يدعو بالمائدة فيطعمهم ويأكل معهم من طعام الجنة ويسقيهم من شرابها ثم قال أبو عبد الله (ع) والله لقد رآهم عدة من الكوفيين ولقد كرّر عليهم لو عقلوا قال ثم خرجوا لرسلهم فعاد كل واحد منهم إلى بلادهم ثم أتى لجبال رضوي فلا يبقى أحد من المؤمنين إلاّ أتاه وهو على سرير من نور قد حفّ به إبراهيم وموسى وعيسى ! وجميع الأنبياء ! ومن ورائهم المؤمنون ومن ورائهم الملائكة ينظرون ما يقول الحسين(ع) قل فهم بهذه الحال إلى أن يقوم القائم و إذا قام القائم(ع) وافو فيها بينهم الحسين(ع) حتى يأتي كربلاء فلا يبقى أحد سماوي ولا أرضي من المؤمنين إلاّ حفّوا بالحسين(ع) حتى أن الله تعالى يزور!! الحسين(ع) ويصافحه !! ويقعد معه !! على سرير!! يا مفضل هذه والله الرفعة التي ليس فوقها شيئ لا لورائها مطلب (( صحيفة الأبرار 2/140، وفي دلائل الإمامة ص 78 ولكن الحديث بهذا النص قد بتر وحرّف، انظر مدينة المعاجز 3/464رواية980 الباب الخامس والعشرون سقيه (ع) أصحابه من إبهامه واطعامهم من طعام الجنة وسقيهم من شرابها )) . ثم قال في تعليقه على الرواية ما نصه: ( يقول محمد تقي الشريف مصنف هذا الكتاب هذا الحديث من الأحاديث المستصعبة!! التي لا يحتملها إلاّ ملك مقرب أو نبي مرسل أو مؤمن امتحن الله قلبه للإيمان )!!! (( صحيفة الأبرار 2/140 ))
أولا محمد بن سنان مرة أخرى فالرواية ضعيفة ..
ثانيا :





اقتباس:
ولكن الحديث بهذا النص قد بتر وحرّف،




أعتقد البيان كافي بهذه الجملة ...

==================

الشبهة الرابعة :

يحتجون على الشيعة بهذه الرواية و هم يبترون السند و يبترون الرواية ...




اقتباس:
كامل الزيارات صفحة65رواية1..عن أبي عبدالله عليه السلام قال:بينما رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم في منزل فاطمة عليها السلام والحسين في حِجره إذ بكى وخرَّ ساجداً ثمَّ قال:يا فاطمة بنت محمّد!إنَّ العليَّ الأعلى ترائي لي في بيتك هذا في ساعتي هذه في أحسن صورة وأهْيَأ هَيئة وقال لي:يامحمّد أتحبّ الحسين؟فقال:نعم..إلى آخر الرواية




و هذا هو الحديث بالكامل مع السند

حدَّثني أبي ـ رحمه الله ـ عن سعد بن عبدالله ، عن محمّد بن عيسى بن عُبيد اليقطينيِّ ، عن محمّد بن سِنان ، عن أبي سعيد القَمّاط عن ابن أبي يَعفور ، عن أبي عبدالله عليه السلام «قال : بينما رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم في منزل فاطمة عليها السلام والحسين في حِجره إذ بكى وخرَّ ساجداً ، ثمَّ قال : يا فاطمة بنت محمّد! إنَّ العليَّ الأعلى ترائي لي في بيتك(1) هذا في ساعتي هذه في أحسن صورة وأهْيَأ هَيئة ، وقال لي : يامحمّد أتحبّ الحسين؟ فقال : نعم ؛ قُرة عيني ورَيحانتي وثمرة فؤادي ؛ وجلدة ما بين عيني ، فقال لي : يا محمّد ـ ووضع يده على رأس الحسين عليه السلام ـ بورك من مولود عليه بركاتي وصلواتي ورحمتي ورضواني ؛ ولعنتي وسخطي وعذابي وخزيي ونكالي على مَن قَتَلَه وناصَبَه وناواه ونازَعَه ، أما إنّه سيّدُ الشّهداء مِنَ الاُوَّلينَ والآخِرينَ في الدُّنيا والآخرَة ـ وذكر الحديث ـ » .





وهذا ردنا عليها ....


الحديث ( ضعيف ) بمحمد بن سنان

فقد ضعفه النجاشي في رجاله حيث قال: وهو رجل ضعيف جداً، لا يعوَّل عليه، ولا يُلتفَت إلى ما تفرَّد به.
وقال الشيخ: محمد بن سنان مطعون عليه، ضعيف جداً، وما يستبد بروايته ولا يشركه فيه غيره لا يُعمل عليه.

وقال المفيد في رسالته العددية: ومحمد بن سنان مطعون فيه، لا تختلف العصابة في تهمته وضعفه، وما كان هذا سبيله لا يُعمل عليه في الدين.




وقال المحقق الخوئي: ولولا أن ابن عقدة والنجاشي والشيخ والشيخ المفيد وابن الغضائري ضعَّفوه وأن الفضل بن شاذان عدَّه من الكذابين، لتعيّن العمل برواياته، ولكن تضعيف هؤلاء الأعلام يصدّنا عن الاعتماد عليه والعمل برواياته ( 1 ).



ومحمد بن سنان ضعيف على المشهور المنصور، فقد قال فيه النجاشي: وهو رجل ضعيف جداً لا يُعوَّل عليه، ولا يُلتفت إلى ما تفرد به، وقد ذكر أبو عمرو في رجاله، قال: أبو الحسن علي

بن محمد بن قتيبة النيشابوري، قال: قال أبو محمد الفضل ابن شاذان: لا أحل لكم أن ترووا أحاديث محمد بن سنان ( 2 ).





وقال الشيخ الطوسي في الفهرست: محمد بن سنان، له كتب، وقد طُعن عليه وضُعِّف ( 3 ).

وقال ابن الغضائري: ضعيف غالٍ، يضع الحديث، لا يُلتَفَت إليه ( 4 ).

----المصادر -----
( 1 ) معجم رجال الحديث 16/160.
( 2 ) رجال النجاشي 2/208.
( 3 ) الفهرست، ص 219.

( 4 ) رجال ابن الغضائري، ص 92.



----انتهى -----

و اللآن لنرى ما بكتبهم من زيارة ربهم لأئمتهم ..
مناقب أحمد بن حنبل ص 607 باب رقم 92 روى ابن الجوزي في " مناقب أحمد " ص 454 قال : حدثني أبو بكر بن مكارم ابن أبي يعلى الحربي - وكان شيخا صالحا - قال : كان قد جاء في بعض السنين مطر كثير جدا قبل دخول رمضان بأيام فنمت ليلة في رمضان فأريت في منامي كأني قد جئت على عادتي إلى قبر الإمام أحمد بن حنبل أزوره فرأيت قبره قد التصق بالأرض مقدار ساف (1) أو سافين فقلت : إنما تمم هذا على قبر الإمام أحمد من كثرة الغيث فسمعته من القبر وهو يقول : لا بل هذا من هيبة الحق عز وجل لأنه عز وجل قد زارني فسألته عن سر زيارته إياي في كل عام فقال عز وجل : يا أحمد لأنك نصرت كلامي فهو ينشر ويتلى في المحاريب.
فأقبلت على لحده اقبله ثم قلت : يا سيدي ما السر في إنه لا يقبل قبر إلا قبرك ؟ فقال لي : يا بني ليس هذا كرامة لي ولكن هذا كرامة لرسول الله صلى الله عليه وسلم لأن معي شعرات من شعره صلى الله عليه وسلم، ألا ومن يحبني يزورني في شهر رمضان. قال ذلك مرتين ...
ما هذا يا سلف ؟؟

من جهة أخرى أحد أئمتهم يرى الله في منامه ..




قال ابن عماد الحنبلي :

وفيها نصر بن منصور الحراني عرف بابن العطار كان تاجرا كبيرا كثير المال قارئا للقرآن يكسو العراة ويفك الأسرى ويسمع الحديث ويزور الصالحين قال العكبري رأيت النبي فقلت امسح بيدك على عيني فإنها تؤلمني فقال امض إلى أبي نصر بن العطار يسمح على عينك فقلت في نفسي أدع رسول الله وأروح إلى رجل من أبناء الدنيا وعاودته القول وقلت يا رسول الله امسح على عيني فقال أما سمعت الحديث أن الصدقة لتقع في يد الله قبل أن تقع في يد السائل وهذا نصر قد صافحت يده يد الحق سبحانه وتعالى امض إليه فانتبهت ومضيت إليه فلما رآني قام حافيا وقال ما الذي رأيته في المنام ومسح على عيني .... .


شذرات الذهب: ج 4 ص 167.




بس كيف تساع يده مع يده ؟



و في هذه الرواية نرى أحد أقال

الذهبي:

سريج بن يونس بن إبراهيم الامام القدوة الحافظ، أبو الحارث المروزي ثم البغدادي.
وقال يحيى بن معين: ليس به بأس.
وقال صالح جزرة: ثقة جدا عابد.
وقال أبو حاتم: صدوق.
قال عبدالله بن أحمد: سمعت سريج بن يونس يقول: رأيت رب العزة في المنام فقال: سل حاجتك فقلت: رحمان سربسر يعني: رأسا برأس.
سير أعلام النبلاء: ج 11 ص 146.
فهل هناك من الوهابية من رأى رب العالمين في منامه أيضا؟!!!

تعالى الله علوا كبيرا




و رواية أخرى ... و العياذ بالله

يقول الآلوسوي : ومن الناس من حمل الرؤية في رواية الدارقطني على الرؤية المنامية ، وظاهر كلام السيوطي أن الكيفية فيها لا تضر وهو الذي سمعته من المشايخ قدس الله تعالى أسرارهم ، والمسألة خلافية ، وإذا صح ما قاله المشايخ وأفهمه كلام السيوطي فأنا ولله تعالى الحمد قد رأيت ربي مناما ثلاث مرات وكانت المرة الثالثة في السنة السادسة والأربعين والمائتين والألف بعد الهجرة ، رأيته جل شأنه وله من النور ما له متوجها جهة المشرق فكلمني بكلمات أنسيتها حين استيقظت ، ورأيت مرة في منام طويل كأني في الجنة بين يديه تعالى وبيني وبينه ستر حبيك بلؤلؤ مختلف ألوانه فأمر سبحانه أن يذهب بي إلى مقام عيسى عليه السلام ثم إلى مقام محمد صلى الله عليه وسلم (( وصلنه وصلنه http://www.alhak.org/vb/images/smilies/clap.gif )) فذهب بي إليهما فرأيت ما رأيت ولله تعالى الفضل والمنة .


روح المعاني : ج9 / ص52





ثم يقولون هم أهل التوحيدhttp://www.alhak.org/vb/images/smilies/music_whistling.gif
نكتفي بهذا القدر حتى لا نثقل على ضيوفنا السنة http://www.saifoali.org/up/files/6qtwyw047wtuka4ttwdn.gif (http://www.saifoali.org/up/files/6qtwyw047wtuka4ttwdn.gif)

تحياتي الكربلائية للموالين ..

عاشقة المظلوم
05-02-2009, 04:27 AM
اللهم صلي على محمد وال محمد
زادكي الله حجة بعد حجه ودمتي سيفا قاطعا على رؤوس النواصب
وليس غريبا ان ياتي زعيم الوهابيه يوما وقد راى ربه
شنو يعني حرام عليهم
عاشقة المظلوم

محمدالموالي
05-03-2009, 11:47 PM
اللهم صل على محمد وال محمد
بارك الله فيك يا اختي وجعلها في ميزان اعمالك
وزادك الله نورا ويقينا واحسنت على ردك
ولعنه الله على اهل البتروالتزييف